الرشيدي يتفقد اوضاع ومشاكل اصحاب المحلات في منطقة الرشيدية (احترامكم لكبراء قومكم واجب قومي ) (مشرفاتنا التربويات ومعلماتنا قديرات) الدائرة الانتخابية للجبهة التركمانية تواصل ندواتها في توعية وحث المواطنين لأستلام بطاقة الناخب الالكترونية وادخال بياناتهم الحيوية إجتماع في فرع كركوك للجبهة التركمانية العراقية حول الاستعدادات الجارية لانتخابات البرلمانية المزمع اجرائها يوم 12 ايار الجاري الأستاذ #لقمان_الرشيدي عضو مجلس محافظة نينوى يشرف على أعمال بلدية الموصل و منظمة Undp اكساء الطرق و الأرصفة العامة و معالجة اثار الضربات الصاروخية. الجبهة التركمانية العراقية : الشهيد علي الماس اغتيل لانه تركماني الأصل لذا وعلى الجميع الدفاع عن تضحيات الشهداء عبر صناديق الاقتراع النيابية الاستاذ نورالدين قبلان يزور معمل سمنت بادوش ( التوسيع ) ويلتقي بمدير المعمل وعدد من الفنيين والاداريين الجبهة التركمانية العراقية : تستنكر اغتيال التدريسي التركماني علي الماس بشيرلي الجبهة التركمانية تلتقي مع امين عام منظمة بدر الهيئة التنسيقية العليا للتركمان تلتقي بيان كوبيتش ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق الصالحي وترومان يلتقون بفريق تقييم الدعم الممي للانتخابات في العراق بيان للهيئة التنسيقية العليا للتركمان حول رفض التركمان لاي مكون يحاول الانفراد لادارة كركوك
التصويت
هل ترجح اقامة دولة :
مدنية بادارة المعنين في الاختصاصات
شرعية بادارة الاحزاب الدينية
صور منتقاة
ابحث في الموقع
اعلانات

مقالات

القائمة الرئيسية

جريدة باشطابيا


جريدة باشطابيا العدد 64 / 14 تشرين الاول

اعلانات

حالة الطقـس

( المؤتمر الاول للدراسة التركمانية في نينوى )

 

انعقاد المؤتمر الأول للدراسة التركمانية في محافظة نينوى

بدأ عدد من المدارس في محافظة نينوى بتدريس مادة اللغة التركمانية في سنة 2004 واولها مدرسة الوسام الابتدائية في منطقة الرشيدية بعد ان صدرت الموافقة من المديرية العامة لتربية نينوى حسب الكتاب المرقم 2769 بتاريخ 21/12/2004 ، واقر في المادة 125 من الدستور العراقي ومع القانون الذي صدر مؤخرا من قبل مجلس النواب العراقي والذي اقر حقوق التركمان واعتبارهم القومية الثالثة في البلاد بجلسته المنعقدة في 28/7/2012 ، الذي ضم استحداث المديرية العامة للدراسات التركمانية في وزارة التربية.

وفي خطوة هي الأولى من نوعها.. برعاية معالي وزير التربية د.محمد تميم  نظم قسم الدراسة التركمانية في المديرية العامة لتربية نينوى مؤتمره الأول للدراسة التركمانية في محافظة نينوى تحت شعار " التعليم بلغة الام للتركمان حق يكفله الدستور العراقي " وبعنوان " الدراسة التركمانية بين الواقع والطموح"  وذلك على قاعة اسطنبول يوم الاثنين الموافق 26/8/2013.

وبحضور نورالدين قبلان نائب رئيس مجلس محافظة واعضاء مجلس المحافظة عن الجبهة التركمانية كل من لقمان نجم واسين حمزة ولليال محمد يونس والسيد طة الشلاوي ممثل معالي وزير التربية وممثل مكتب النائب مدركة احمد والاستاذ قدرت قصاب أوغلو ممثل المدير العام للدراسات التركمانية د.فاروق فائق كوبورلو وعدد من المشرفين التربويين والتدريسيين اللغة التركمانية في تربية نينوى وباحثين ومثقفين محافظة نينوى.

حيث بدأ المؤتمر بتلاوة أيات من الذكر الحكيم ومن ثم قراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق والعملية التربوية وعزف النشد الوطني العراقي.

وقال طة الشلاوي ممثل معالي وزير التربية خلال كلمته حضرته "الدائرة الاعلامية " المؤتمر أن انعقاد هذا المؤتمر هو خطوة صحيحة نحو تطوير واقع الدراسة التركمانية واضاف قائلاً:ان اللغة التركمانية تعد من أعرق اللغات بين لغات العالم فمن الوجب الاهتمام بها والاهتمام ايضا بتطوير الجانب التربوي والتي تتعلق بها.

من جانبه نقل الاستاذ قدرت قصاب أوغلو ممثل المدير العام للدراسات التركمانية د.فاروق فائق كوبورلو تحيات واعتذار الاخير بسبب عدم مشاركته في المؤتمر وذلك نتيجة الالتزامات الضرورية في الوزارة مثنيا على دور القائمين على اعداد هذا المؤتمر الذي يعجل في تطوير واقع الدراسة التركمانية.

بدوره أكد السيد نورالدين قبلان نائب رئيس مجلس محافظة نينوى عن الجبهة التركمانية العراقية بأن الدراسة التركمانية تعد من اهم منجزات الحركة السياسية التركمانية ونضالها والاهتمام بتطورها هو أمانة في اعناقنا.

واوضح الاستاذ عبد السلام بيرقدار " أهمية اللغة ودورها في تزيين ثقافات الشعوب وقال بان تجربة الدراسة التركمانية هي تجربة ناجحة ويتطلب منا جميعا المحافظة على هذا النجاح.

واختام الاستاذ عبد الوهاب افندى اوغلو مدير قسم الدراسة التركمانية في المديرية العامة لتربية محافظة نينوى الكلمات بتقديم شكره وتقديره للحاضرين على المؤتمر وثم قدم تسلسلا جانب من فعاليات القسم على الصعيد التربوي.

وضمن فقرات المؤتمر قام عدد من الاساتذة والمشرفيين الاختصاصيين في الدراسة التركمانية تقديم بعض البحوث والمقترحات التي تساهم في تذليل بعض المعوقات الي تواجه الدراسة التركمانية.

وفي ختام المؤتمر تم توزيع دروع تقديرية شملت معالي وزير التربية والمدير العام للدراسات التركمانية وقسم الدراسة التركمانية في المديرية العامة لتربية محافظة كركوك واتحاد المعلمين التركمان وعدداً من مدراء المدارس الاساس اضافة الى عدد من اقسام الاعلام التربوي.

يعتبر مؤتمر للدراسة التركمانية الاول من نوعه ينعقد في محافظة نينوى ويهتم بشؤون التدريس والنهوض بواقع التعليم للغة التركمانية وكما سيخرج المؤتمر بتوصيات ومقترحات من خلال البحوث الذي قدمه عدد من المشرفين التربويين في قسم الدراسة التركمانية ويساعد على تطوير منهج الدراسي الذي سيعتمد من قبل الوزارة وتطبيقه في مدارس التي تشمل تدريس اللغة التركمانية فيها . ومن التوصيات التي خرجت من المؤتمر:-

سنوافيكم بالتوصيات عند اعتمادها من قبل اللجنة المشرفة للمؤتمر

 

 

190/td
Powered by Professional For Web Services - بدعم من بروفشنال لخدمات المواقع